article comment count is: 10

كيف؟ | تنظيم وقت الدراسة والمذاكرة دون الشعور بالملل!

بدأت الدراسة، وبدأت مشكلات الطلاب في الظهور: الملل!، عدم الرغبة بالدراسة!، عدم القدرة على التركيز!، ضياع الكثير من الوقت! والكثير من المشاكل!

دعونا نتفق بداية على أهمية المذاكرة من البداية وعلى عدم مراكمة الواجبات والتكاليف التي توصلنا لورطة التعود على الإهمال ثم الشعور العميق بصعوبة اجتياز ما تراكم، فكثير من الطلاب يصلون في نهاية العام لحالة من الندم مرددين ليتني فعلت، ليتني بدأت، ليتني عملت بالنصيحة، ودعونا نتفق أيضاً أن الدراسة والمذاكرة هي وظيفة الطالب وعمله الأساسي.

لذلك سنجيب هنا عن سؤال كيف أنظم وقت الدراسة؟

  • أولاً: من الضروري الاستعداد للمذاكرة قبل البدء بها، من خلال خطوات أولية يجب القيام بها، وعمل جدول أسبوعي تحدد فيه أوقات وموضوعات الدراسة، وأوقات الراحة، والنوم، وتخصيص وقت معين للمراجعة، وبعد نهاية الأسبوع تقوم بقياس مدى التزامك بالجدول.
  • ثانياً: تجنب التأجيل بحجة أن هناك متسع من الوقت وما زلنا في البداية، فالظروف يمكن أن تتغير ويحدث طارئ ما يحول دون المذاكرة، والتأجيل من أهم أسباب ضياع الوقت، بالإضافة إلى العواقب الوخيمة من تضيق عدد ساعات الدراسة والشعور بالتعب والتوتر الذي يعيقك عن الإنجاز.
  • ثالثاً: قم بتنظيف وترتيب مكان المذاكرة مع وضع أوراق المادة التي يجب مذاكرتها فقط أمامك لمساعدتك على التركيز وتجنب تضييع الوقت بالأوراق الأخرى.
  • رابعاً: التخلّص من الملهيات: يُفضّل أن تقوم بنفسك بإزالة جميع الأمور التي قد تساهم في إشغالك وتعطيلك مثل التلفون بوضعه صامتاً بعيداً عنك.
  • خامساً: قم بوضع أهداف وحدد أولويات بحيث يتم تحديد ما يجب إنجازه حسب الأهمية كي لا تتشتت بالأمور غير الهامة، فوضع الأهداف يساعد على زيادة التركيز وإنجاز المذاكرة بوقت أقل، ويجب على الأسرة أن تبعد الطالب عن المشوشات والملهيات التي تضيع الوقت كالمحمول والتلفاز، والانتباه إلى الوقت المخصص لإنجاز هدف معين.
  • سادساً: إعطِ الأولوية للأكثر أهمية، وفي حال عدم استطاعتك إكمال كلّ شيء، فلن تتعرّض للقلق، بسبب إنجاز الأعمال الأكثر أهمية والأكثر صعوبة التي تستغرق وقتاً أطول.

ويجب الالتزام بالنوم خلال الليل حتى يكون الجسم نشيطاً والذهن صافياً وجاهزاً للدراسة، وخصوصاً قبل الامتحانات، مع الابتعاد عن السهر الذي يؤدي إلى فقدان التركيز ونسيان ما تم دراسته، كما أن الاستمرار بالمذاكرة لوقت طويل لا يعتبر من أفضل طرق المذاكرة، حيث أنه يجب تخصيص وقت للراحة كل ساعة مثلاً، فيقوم الطالب بشرب شيء خفيف أو القيام بأي نشاط ترفيهي أو رياضي لاستعادة النشاط.

  • سابعاً: إذا كنت طالباً جامعياً إنسَ المدرسة، فمسؤوليتك في الجامعة أكبر وأنت الآن أكبر سناً، وأكثر نضجاً وقدرة على إدارة نفسك، وإنجاز مهامك.
  • وأخيراً إبدأ فوراً.

 

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (10)

  1. انا والكثيرين نعاني من عدم الاتزام بل جداول،،،لانها تحسسنا كاننا مقيدين،فارجو وضع حل لذالك

  2. اهم شي الاستغفار قبل البدء بالمذاكرة لان الذنوب ممكن تكون سبب لعدم القدرة على الفهم والحفظ 👌