article comment count is: 7

دوالي الخصية.. مرض شائع قد يؤخر الإنجاب

يحتاج الرجل في الغالب، إلى معرفة تركيبة جسمه، وطريقة عمل أعضائه، وملاحظة ما هي التغيرات التي قد تطرأ عليها، وأن يكون لديه القدرة على فحص هذه الأعضاء ذاتياً بشكل مستمر، لاكتشاف أي خطر أو عرض يصيب الجسم، وتداركه قبل أن تصعب السيطرة عليه. أحد هذه الأمراض يصيب الجهاز التناسلي للرجل وتحديداً كيس الصفن، والإصابة بهذا المرض التي تنتشر بشكل كبير من بداية البلوغ وحتى منتصف الأربعينات من العمر، قد تؤدي إلى الإصابة الدائمة أو المؤقتة بالعقم أو التأخر في الإنجاب بسبب ضعف الخصوبة مع ألم شديد يصيب الرجل.

عن دوالي الخصية وماهي الأعراض والأسباب وطرق العلاج وكيفية الفحص الذاتي لهذا المرض؟، تتحدث هذه المادة.

  • هل تؤثر الإصابة على الإنجاب؟

 تعرف مؤسسة مايو للتعليم والأبحاث الطبية (Mayo Clinic) دوالي الخصية بأنه تضخم في الأوردة يحدث بداخل كيس الجلد الرخو الذي يحمل الخصيتين أو ما يسمى بـ “كيس الصفن”، وحسب المؤسسة فإن دوالي الخصية تعد أحد الأسباب الشائعة لانخفاض إنتاج الحيوانات المنوية وانخفاض جودتها، الأمر الذي قد يؤدي إلى الإصابة بالعقم والتأثير على نمو الخصية وتقلص حجمها بشكل ملحوظ.

يقول الدكتور خالد السنحاني استشاري جراحة ومناظير المسالك البولية والتناسلية وضعف الإنجاب، إن “توسع الأوردة الناتج عن دوالى الخصية يحدث وبنسبة 90% حول الخصية اليسرى، ويحدث نتيجة انتفاخ الأوردة، وزيادة كمية الدم حول الخصية ما يسبب ارتفاع في درجة الحرارة الخصية، والذي يؤدي بدوره إلى قصور في وظيفة الخصية الرئيسية وهي إنتاج الحيوانات المنوية”.

دوالي الخصية
  • ماهي أسباب وأعراض الإصابة؟

يعود السبب الرئيسي للإصابة بدوالي الخصية، إلى عدم قدرة الأوردة على تنظيم عملية تدفق الدم بين الجسم والخصية مما يؤدي إلى تمدد الأوردة، إلى جانب تأثير الملابس الداخلية الضيقة والجلوس المستمر لفترات طويلة على احتقان الأوردة ما يزيد من فرص الإصابة.

وعن الأعراض المرافقة للإصابة يقول الدكتور خالد السنحاني، إن ضعف الخصوبة وتأخر الإنجاب قد يكون عرض للإصابة، بالإضافة إلى الإحساس بألم وثقل في الخصية ويتضاعف الأحساس بهذا الألم عند الساعات الأخيرة من النهار، بعد الوقوف لساعات طويلة، ويتلاشى الإحساس بالألم مع الاستلقاء على الظهر. ومع مرور الوقت قد تظهر أعراض الإصابة على هيئة شبكة من الديدان على جسم الخصية، أو على هيئة ورم بسيط يظهر في الخصية المصابة.

  • كيف أستطيع اكتشاف الإصابة؟

يساعد الفحص الذاتي للخصية على اكتشاف أي تغيرات قد تصيب الجهاز التناسلي للرجل ويساعد على الكشف المبكر والتنبيه بوجود أي إشكاليات، أو مرض، والمساهمة في علاجه بطريقة أسهل. وينصح عند الفحص الذاتي للخصية بأن يكون الفحص منتظماً، وبعد الاستحمام  لملائمة واسترخاء كيس الصفن لذلك، ويتحقق الفحص الذاتي بعدة خطوات:

  1. وضع الإصبع السبابة والوسطى تحت الخصية، والإبهام في الجزء العلوي للخصية.
  2. الفحص بحركة دائرية لجلد الصفن، والبحث عن أي تغيرات أو نتوءات في الجلد.
  3. فحص الخصية بشكل مستقل، مع رفع الساق التابعة للخصية، يعني عند فحص الخصية اليمنى، إرفع الساق اليمني.

أثناء القيام بالفحص الذاتي قد تجد أنبوب خفيف ولزج “البربخ” وهو الأنبوب الناقل للحيوانات المنوية، وقد تجد بعض النتوءات البسيطة المرتبطة بنمو الشعر، بالإضافة إلى اختلاف بسيط في حجم الخصيتين، وهي أشياء طبيعية.

وفي الفحص الذاتي يستطيع الشخص مراقبة وجود أي تغيير على الخصية كوجود ورم أو تضخم صغير مع ملاحظة الأعراض المذكورة سابقاً، لمعرفة إصابته بدوالي الخصية. ويمكن إلى جانب الفحص الذاتي استخدام وسائل الكشف الأخرى كفحص الخصوبة والموجات الصوتية.

  • متى أزور الطبيب؟

مع الفحص المستمر للخصية قد تجد بعض التغيرات التي قد تكون مؤشراً للإصابة بدوالي الخصية أو أمراض اخرى، تصيب الجهاز التناسلي، فما هي العلامات التي تستدعي زيارة الطبيب:

  1. اختلاف في شكل وحجم ولون الخصيتين.
  2. وجود تكتلات ولو كانت صغيرة.
  3. وجود ألم مستمر في إحدى الخصيتين عند الضغط الخفيف.
  4. وجود تورم مع الشعور بالألم.
  • ما هو علاج دوالي الخصية؟

يتحدث الدكتور خالد السنحاني على أن “معظم الحالات لا تحتاج إلى علاج باستثناء من يعانون من ألم شديد ومستمر حول الخصية واضطرابات في الخصوبة وتأخر الإنجاب، وأيضاً من يصابون بتقلص وضمور في الخصية؛ وفي هذه الحالات يكون التدخل الجراحي هو الحل، ويتحسن الشعور بالألم بعد الخضوع للجراحة، وتزداد الخصوبة عند الرجال حينها بنسبة تصل إلى 70%”، ويضيف “إذا كانت الإصابة بالدوالي تسبب شعوراً بعدم الراحة مع ألم بسيط فقط، فإن استخدام مسكنات للألم، واستخدام الملابس الداخلية المرنة وأداء التمارين التي تساعد على التقليل من الاحتقان هو الحل”.

  • قنطار وقاية

إن الاهتمام بالفحص الذاتي الدوري، مع أداء التمارين الرياضية والاهتمام بالنظافة الشخصية، والملابس المريحة، قد يساعد بشكل كبير على الوقاية من الإصابة من أغلب الأمراض بما فيها دوالي الخصية، وفي حال الاكتشاف المبكر للإصابة فإنه من السهل حينها العلاج بأبسط السبل، وأقل الخسائر.

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (7)

    1. اهلا أبو مناف
      طبعا لا يوجدعلاقة بحجم الخصتين عند الرجل و اصابتة بالدوالي, العكس كليا اذا كنت تعاني من تورم او اي علامات من التي تم ذكرها بالمقال هنا نستطيع ان نقول ان هناك اشتباة بالصابة بمرض دوالي الخصيتين.
      شكرا

  1. وعدما استرخي علا الظهر احس بتحسن