article comment count is: 3

كيف تحمي بيانات هاتفك المحمول؟

باتت الهواتف المحمولة جزءاً أساسياً من حياتنا اليومية، إذ لم يعد دورها يقتصر على الاتصال الصوتي والنصي فقط، وخصوصاً الهواتف الذكية التي تحتوي على كمّ هائل من المعلومات والبيانات الشخصية، وبالتالي فإن الحصول على هذه البيانات قد يشكل خطراً حقيقياً علينا، وربما على آخرين أيضاً.

إن الوصول إلى هذه البيانات بطريقة غير شرعية قد يتم بعدة طرق، كالوصول إلى البيانات عن بُعد عن طريق الشبكة أو الإنترنت، أو عن طريق الوصول المادي للجهاز واستخدامه، وهذه الطريقة تجعل من الوصول للبيانات واستخراجها أمراً سهلاً للغاية في كثير من الأحيان.

وبما أن الأغلبية منا قد يحتاجون من وقت الى آخر أن يعطوا هواتفهم لأشخاص آخرين لاستخدامها مؤقتاً، أو قد يبيعونها، أو قد تتعرض للسرقة، أو قد يضطرون إلى إصلاحها في أي محل لصيانة الهواتف، سنركز هنا على أهم النصائح والطرق التي ستساعد في حماية البيانات ومنع الوصول إليها أو استخراجها أو استعادتها من الهاتف من أولئك الذين لديهم وصول كامل للجهاز:

  • استخدم كلمة مرور قوية لقفل الشاشة: توفر معظم الأجهزة خيارات مختلفة لحماية الوصول لتطبيقات الهاتف، كالنمط، ورمز مكون من 4 أرقام، أو البصمة، أو كلمة مرور وخيارات أخرى أيضاً، ونرى أن الخيار الأفضل هنا هو استخدام كلمة مرور قوية عشوائية بطول لا يقل عن 14 من أحرف وأرقام ورموز.
  • تشفير الجهاز والذاكرة الخارجية: تستخدم أجهزة iOS كالآيفون تشفيراً قوياً، طالما قمت بتعيين كلمة مرور قوية، كذلك تدعم أجهزة أندرويد أيضاً تشفير الجهاز والذاكرة الخارجية أيضاً، ولذا يجب تفعيل هذا الخيار من الإعدادات، ولا تنسَ استخدام كلمة مرور قوية للتشفير، وبذلك لا يستطيع أحد الدخول إلى الهاتف نفسه (تشغيله) إلا بعد كتابة كلمة المرور، وكلمة المرور تطلب منك مرتين، أولهما بعد الضغط على زر التشغيل وفي بداية تحميل النظام لفك تشفير ملفات المستخدم، والمرة الثانية قبل الدخول إلى الشاشة الرئيسية للهاتف، ولهذا إذا كنت ستعطي هاتفك لمهندس لا تسلمه وهو قيد التشغيل.
  • إن أفضل طريقة لضمان عدم استعادة البيانات المخزّنة في الذاكرة الداخلية للهاتف هي من خلال تشفير هذه البيانات عبر تشفير الجهاز، ومن ثم استعادة ضبط المصنع للجهاز. وتذكر أن استعادة ضبط المصنع أو حذف البيانات ليس كافياً لحذف البيانات نهائياً من الجهاز ما لم نقم بتشفير الجهاز أولاً ثم ضبط المصنع ثانياً، وبعد ذلك قم بملء ذاكرة الهاتف أو الذاكرة الخارجية بملفات غير مهمة حتى تمتلئ كاملة لأن ذلك سيحد من إمكانية استعادة أي ملفات بشكل كبير جداً.
  • تحتوي معظم هواتف أندرويد وآيفون على ميزة مدمجة لمنع السرقة تدعى “العثور على هاتفي”، تتيح لك تعقّب هاتفك أو تعطيله في حال سرقته. هناك أيضاً أدوات وتطبيقات من شركات أخرى تقدّم الخدمة ذاتها، لكن اختيار إحداها قد ينطوي على مخاطرة، ما لم تكن على ثقة ودراية تامة بالشركة المزودة لهذه الخدمة.
  • إذا اتخذت قراراً ببيع هاتفك أو إهدائه، تأكد من خلو الشريحة أو بطاقة الذاكرة من البيانات. قد تحتوي وسائط التخزين على معلومات حتى بعد انتهاء صلاحيّتها أو توقفها عن العمل. تخلص من الشريحة من خلال إتلافها مادياً، أزل بطاقة الذاكرة من الهاتف سواءً أكنت ستحتفظ بها أو ستتلفها.
  • احرص على التعامل مع بائعي الهواتف وأصحاب محلات الصيانة الموثوق بهم فقط. سيحدّ هذا من الخطر على بياناتك عند شراء هواتف مستعملة أو إصلاح هاتفك. وعادةً حتى عند شراء هاتف جديد، قبل أن تبدأ باستخدامه قم باستعادة ضبط المصنع.
  • إذا كان ولابد من تشغيل الجهاز لدى محل الصيانة للتأكد من أن عملية الصيانة تمت بنجاح، قم أنت بتشغيله وتجربته، لا تترك هاتفك أبداً قيد التشغيل لدى محل الصيانة أو تعطيه كلمة مرور التشفير أو قفل الشاشة. ولا تنسَ إزالة الشريحة وﺑﻄﺎقة اﻟﺬاﻛﺮة من هاتفك قبل إيداعه عند محل صيانة لإصلاحه.
  • احرص على تحديث كافة التطبيقات من المتجر، وكذلك نظام تشغيل الجهاز أندرويد أو iOS. وتأكد أن نسخة نظام التشغيل رسمية بالنسبة لأجهزة أندرويد وليست معدّلة أو “مروّتة”.
  • لا تقم باستخدام أي تطبيقات غير رسمية مثل النسخ المعدلة المنتشرة لتطبيق واتساب. احرص على تحميل التطبيقات فقط من متجر جوجل و آب ستور فقط، وقبل تحميل التطبيق اقرأ عن الأذونات والصلاحيات التي يطلبها التطبيق.
  • الكثيرون يستخدمون تطبيقات لقفل بعض البرامج، ويظنون أنها ذات حماية عالية، في الحقيقة إن غالبية هذه التطبيقات إن لم تكن جميعها يمكن تجاوزها بسهولة، وبالتالي لا تعتمد عليها كخيار جيد لمنع الوصول للملفات او التطبيقات.
  • قم بإيقاف الاتصال بالشبكات اللاسلكية Wi-Fi، و البلوتوث، وتقنية التواصل قريب المدى (NFC) ما لم تستخدمها، لا تشغلها إلا عند الحاجة إليها ولا تستخدمها إلا عبر الشبكات الموثوقة وعند التفاعل مع الأجهزة الموثوق بها، وانقل البيانات عبر وصلة سلكية (كابل) قدر الإمكان.
  • تجنب قدر الإمكان تخزين أي معلومات شخصية وهامة وحساسة، مثل الصور العائلية في هاتفك الشخصي.
  • لا تقم بتوصيل هاتفك بأي كمبيوتر، ما لم تكن متأكداً من خلو الكمبيوتر من أي برمجيات خبيثة.
  • تأكد من أن خيارات المطور “Developer Options” غير مفعّلة في الأجهزة التي تعمل بنظام أندرويد، إذا كانت مفعلة قم بإيقافها فوراً.
  • تأكد من أن الحسابات المرتبطة بجهازك كحساب جوجل أو حساب iCloud هي حساباتك الشخصية أنت ومحمية بكلمات مرور قوية، وفقط أنت يمكنك الوصول إليها.
  • ليس كل مشكلة تحتاج مهندس صيانة، يمكنك القيام بالكثير من الأمور بنفسك، فقط قم بالبحث على الإنترنت عن ماذا تريد وستجد كل التعليمات، أو اسأل أصدقاءك وأقاربك.
  • كنصيحة أخيرة، إذا كانت لديك أي أجهزة إلكترونية تحتفظ ببيانات، كهواتف أو أجهزة كمبيوتر محمولة، لا أنصحك في الأساس ببيعها، ولكن يمكنك إعطاءها لأحد أفراد أسرتك لاستخدامها، أو قم بتدميرها بالحرق والتكسير إن كانت غير صالحة للاستخدام، بما في ذلك الذواكر الخارجية.
  • ينبغي أن تخبر جميع أفراد أسرتك وأقاربك بهذه النصائح، واشرح لهم خطورة الأمر، وبإمكانك إبلاغ أسرتك بأن يخبروك في حالة الحاجة للصيانة لأي هاتف أو ضياع ذاكرة، لتتصرف بطريقة مناسبة.

بالتأكيد هناك الكثير من الإجراءات يمكنك القيام بها لحماية بياناتك، ولكن هذه النصائح هي الأكثر أهمية للمستخدمين غير التقنيين، إذا كانت لديكم أي نصائح أخرى، أو أي أسئلة يمكنكم إضافتها في التعليقات.

وختاماً، يُعتبر تقييد أو منع الوصول المادّي إلى هاتفك خطّ الدفاع الأول عن المعلومات والبيانات التي يحتويها. لذا ينبغي الاحتفاظ به في حوزتك طوال الوقت، ولا تُعطِه أبداً لأي شخص حتى ولو لدقائق قليلة، إلا لمن تثق بهم وعند الضرورة فقط، وإذا أردت نصيحتي، لا تثق بأحد!.

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (3)