المحامية نادية الخليفي، أول محامية في اليمن الشمالي
نادية الخليفي وزوجها في فعالية "طريق تصنعه النساء". بيسمنت
article comment count is: 2

طريق تصنعه النساء.. في صنعاء

أمام جمع من الجنسين، شيوخاً وشباباً، وقفت “نادية الخليفي” تحكي قصة كفاحها لتصبح أول محامية يمنية في اليمن الشمالي، قبل الوحدة اليمنية.

نادية تحدثت في فعالية أقامتها مؤسسة “بيسمنت” في مدينة صنعاء، عن صباها وكيف ارتبطت بعض الأحداث بطموحها في المحاماة، وتعليمها الجامعي، وكيف كافحت في حياتها، ومن ساعدها في مسيرتها المهنية من قضاة ومحاميين، مشيرة إلى دور زوجها المهم في هذه المسيرة.

مشاركون في فعالية طريق تصنعه النساء في بيسمنت بصنعاء

اختتمت الخليفي التي تم تكريمها في الفعالية كلامها مشجعة الناس، وخصوصاً النساء على القراءة وتوسيع مداركهم وعدم الاكتفاء بالتعليم المنتظم.

الفعالية التي حملت عنوان “طريق تصنعه النساء” استهدفت استعراض نماذج نسائية ناجحة ومتنوعة في اليمن، يقمن بأدوار غير اعتيادية في المجتمع، وعن الصعوبات التي تواجهها النساء في اليمن، لأنها عاملة أولاً، ولأن مجالها غير مرغوب به لصعوبة الانخراط فيه.

معرض رسم على هامش فعالية طريق تصنعه النساء في مؤسسة بيسمنت الثقافية في صنعاء

اختتمت الفعالية بافتتاح معرض رسم أقامه ١٤ فناناً وفنانة، مع عرض غنائي لنورهان خالد أدت فيه أغنية “أسمر يا أسمراني.”

 

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (2)

  1. هكذا المرأة اليمنية كانت وستظل رمز لنجاحات والصمود والكفاح الي ان تصل وتحقق كل أحلامها وطموحاتها مناضلة كما عهدناها دائما .

  2. ستظل المرأة رمز النجاح وتقديم الخير دائما .. المرأة اليمنية من أعظم النساء في العالم لأنها مكافحة في جميع مجالات الحياة .. والرجل الناجح هو من يدفع المرأة للنجاح دائما وكما يقال وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة
    أيضا وراء كل امرأة عظيمة رجل عظيم

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك.‬

للموافقة على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط يرجى الضغط على زر “أنا أوافق”، كما يمكنك قراءة سياسة الخصوصية الخاصة بموقعنا.