مشاركون في الورشة بتعز - منصتي 30
article comment count is: 0

اختتام ورشة في تصميم وكتابة المشاريع بتعز

اختتمت منظمة شباب بلا حدود و “منصتي 30” المشروع التابع لمؤسسة RNW Media (إذاعة هولندا العالمية سابقاً)، المرحلة الأولى لمشروع “الوقوف من أجل التغيير” والتي أقيمت لمدة ستة أيام، واحتوى على ورشة تدريبية في بناء قدرات الشباب في كتابة المشاريع ومهارات العرض والإلقاء.

شارك في التدريب 10 مشاركون ومشاركات، في مقر منظمة شباب بلا حدود في مدينة تعز، واستمر لمدة ستة أيام بواقع (48) ساعة، وقد نفذ الورشة التدريبية المدرب فائز الصنوي استشاري ومتخصص في تدريب وكتابة المشاريع، حيث تم تدريبهم على تصميم وكتابة المشاريع ومراحل إنشاء نظرية التغيير، بالإضافة الى الإطار المنطقي للمشروع وكيفية عمل ميزانية وخطة تنفيذية وتقييم المشروع ومهارة الاتصال والتواصل مع الجمهور والعرض والإلقاء.

يأتي هذا التدريب بهدف تطوير مهاراتهم وقدراتهم لإحداث أثر إيجابي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويعطيهم القدرة على الاستمرار للمرحلة الثانية التي سيتم فيها اختيار أربعة متحدثين فقط، بناءً على معايير محددة وعلى نتائج تقييم التدريبات ليعرضوا أفكار مشاريعهم أمام جمع كبير من الحاضرين في “مؤتمر الوقوف من أجل التغيير “، الذي سيكون خلال الأيام القليلة القادمة.

الجدير ذكره أن مؤتمر Stand For Change الوقوف من اجل التغيير هو منصة تفاعلية لتناول الأفكار الإبداعية للشباب والتي تهدف إلى استدامة التغيير الإيجابي والحقيقي في المجتمع عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وسيقوم المؤتمر بعمل مساحة للتحدث عن أفكار المشاريع الإبداعية ومشاركتها مع الحضور للتصويت على أفضل مشروعين لتمويلها بعد المؤتمر.

وقال الصنوي إن “أهمية هذا الدورة صممت لتلبي احتياجات الفئة المختارة من الشباب الذين كان اختيارهم متوازناً من حيث النوع الاجتماعي”، وأضاف أن “الشباب لديهم أفكار لعلاج المشكلات، ولكن تنقصهم الطريقة الصحيحة لكتابة أفكارهم كمشاريع وتقديمها للمساهمة في علاج هذه المشكلات، وبالرغم من الفترة القصيرة للتدريب ولكن تم الخروج بعشرة مشاريع مكتوبة بطريقة منهجية”.

ومن جانبها أكدت العنود الإسكندراني، إحدى المشاركات في التدريب أنها استفادت بشكل كبير من هذا التدريب الذي فاق توقعاتها وقالت: “أكثر شيء أذهلني هو نظرية التأطير، أحسست بصدمة عندما تعلمت هذه المهارة الجديدة التي يتم تطبيقها علينا بدون أن نشعر، ولكن بعد ذلك سوف أركز في كيف ممكن أجعل الشخص الذي أمامي يفكر ضمن الإطار الذي سوف أعمله أنا، هذه الفكرة ستغير الكثير من تفكيري بحياتي الشخصية أو بعملي”.

 

 

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (0)

  1. أشكر منصتي 30 على منحنا كشباب فرصة المشاركة بمثل هذي الدورات
    تعلمت في هذي الدورة ان طاقتنا كبشر غير محدودة ولكننا نجهلها 😁